أخبار عاجلة
القنصلية اليمنية العامة بجده تعلن عن فقدان المواطن اليمني عبد الله صالح أحمد الشلوف …..         السفـــــارة اليمنيــة في نيودلهي تنفي اقتحام الشرطة الهندية للقنصلية في مومباي والقبض على مخالفين ….         شعراء يمنيون ينثرون إبداعهـــم في أدبــي الطائف ، ضمن برنامج ليال عربية بالطائف ….         الجاليــــة اليمنيـــة في الولايات المتحدة الأمريكية تنظم الموكب الإستعراضـــي اليمنــي الأمريكي السادس في منطقــة البرونكس بمشاركــــة واسعــة ….         معالـي وزير الخارجيـة يؤكد على أهميـــة الــدور الذي يجب أن تضطلـــع به الجاليات اليمنية في الخارج خدمة للمغتربين …..         طلاب نوابغة يمنيــون يحصدون المراكز الأولى في الثانوية العامة بدولة قطر ويطمحون لمواصلـة تعليمهم الأكاديمي والعلمي ….         جامعة برمنجهام العريقة تكرم رواد العمل التطوعي وفي مقدمتهم متطوعي الجالية اليمنية في مدينة هيلزوين البريطانية….         جهود متواصلة لإخراج النازحين اليمنيين العالقين في غزة بسبب الحــــرب …..         تهانينـــا بعيد الأضحى المبارك 1445 وكل عام عام وأنتم بخير وعساكم من عواده ….         تعز المدينة تعانق تعز الحوبان في يوم تاريخي مجيد وشوقي أحمد هائـل حاضـــرا ….         ضمن اجراءاتها التنظيمية ، الجالية اليمنية في ماليزيــا تعقد اجتماعا لتقييم ادائها ومناقشة كافة خططها المستقبلية …..         بحضور سفيــر اليمن لدى اليابــان ، البطل اليمني أسامة مرعي يتأهــل إلى المرحلــة الثالثة فى بطولة اسيا للدراجات النارية ….         المستشار الإعلامي بليغ المخلافي ينبــه للمخالفات القانونية التي قد يقع فيها اليمنيون في مصر         قراءة في حرب القرارات المصرفية والبنكية الأخيـــرة فـي اليمن ….         التأكيد على سلامة وضمان وصول حوالات المغتربين لأهلهم وأسرهم في اليمن بعد القرارات الجديدة        

العلاقــات الصينيـــة اليمنية في حوار خاص مع التميمي ، رصدته شبكة دنيا المغتربين الإعلامية ….

دنيا المغتربين : عبدالرحمن بشر : ترتبط الجمهورية اليمنية بجمهورية  الصين الشعبية بعلاقات وطيدة منذ الأزل وهي علاقات تعاون وشراكة وطيدة وتاريخية تمتد جذورها الى أعماق التاريخ .

.. وإذا كنا نعرف أن العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الشقيقين قد أقيمت منذ مايقارب الــ  70 عاما، فعلينا أن نعلم أن علاقات التعاون الودي بين البلدين قد شهدت تطورا مستمرا في المجالات السياسية والاقتصادية ،  والثقافية والتعليمية منذ ذلك التاريخ وحتى اليوم ولا تزال مستمرة برغبة وعزيمة وإصرار بالرغم من كل المعوقات والمسببات والأحداث الدولية ….

 

وقد شهدت العلاقات اليمنية الصينية تطورات هامة بعد تحقيق الوحدة اليمنية في 22 مايو 1990 وفي كافة المجالات السياسية والدبلوماسية والإقتصادية والتجارية والثقافية إستنادا على قاعدة صلبة ومتينة من الصداقة الحقيقية والإحترام المتبادل وعدم التدخل في الشوون الداخلية .

وقد شهدت العلاقات

بين الصين واليمن

توقيع العديد

من إتفاقيات

التعاون المشترك

بين البلدين

والشعبين الصديقين

وسبل

تعزيزرها و تطويرها

والتي أنبثق عنها

توقيع العديد من

الإتفاقيات 

والمحاضر

والبرامج التنفيذية 

وتجدر بنا الإشارة هنا إلى أنه لم تكن المشاريع التي تقدمها جمهورية الصين الشعبية لليمن منذ خمسينيات القرن الماضي مشاريع وهمية ولكنها كانت ولاتزال مشاريع فعلية قوية ومهمة وبدون قيود او شروط مسبقة ومنها على سبيل المثال لا الحصر :  طريق صنعاء – الحديدة  ، التي أبدعت أيادي الصينيين فيه فن النحت على الجبال وارتوت الأرض الطيبة بدمائهم الزكية وتخلدت ذكراهم في قلوب الأجيال من الشعب اليمني، وكذا مشروعي مستشفى الصداقة الصينية – اليمنية الحديث بأمانة العاصمة وكذا مشروع المكتبة الوطنية الكبرى بأمانة العاصمة المقدمين كمنحة صينية وفي قيد البناء والتنفيذ .

 

الرئيس الصيني

شي جين بينغ

ومن المشاريع النموذجية الأخرى التي قدمتها جمهورية الصين الشعبية لليمن إنشاء مبنى وزارة الخارجية  ، وإنشاء جسر الصداقة بصنعاء ،  ومصنع الغزل والنسيج بصنعاء، ومصنع الغزل والنسيج والصناعة بعدن ، ومستشفى الثورة العام بتعز والمكتبة الوطنية الكبرى بصنعاء والذي يعتبر من أهم وأكبر المشاريع الثقافية والترفيهية في اليمن ….

 

لقاء خاص …

فؤاد التميمي

يحاور السفير 

 تشاو تشنغ

وفي اللقاء التلفزيوني الخاص والذي تألق به الإعلامي المتميز فؤاد التميمي وعرض على شاشة قناة عدن الفضائية ،  ورصدته شبكة دنيا المغتربين الإعلامية يسرنا أن نقدم لكم ملخصا لأهم ماجاء في اللقاء الجاد والممتع والمفيد والرائع مع شخصية صينية دبلوماسية عالمية لنستوضح معكم من خلالها لنا الكثير من الحقائق عن العلاقات الصينية اليمنية .

 

يقول الإعلامي فؤاد التميمي في مقدمته بعد ترحيبه بالضيف الكريم سعادة القائم بالأعمال في سفارة جمهورية الصين الشعبية السفير تشاو تشنغ بأننا سوف نناقش معه القضايا الراهنة والمهمة ،  في ظل العلاقات اليمنية الصينية المتينة وآفاق التعاون المستقبل في جميع  المجالات ثم سوف نتطرق الى آفاق منتدى التعاون العربي الصيني العربي والذي سينعقد نهاية شهر مايو الحالي المشترك وسوف نتاول قضية تايوان وصين واحده .

 

 ملخص أهم

إجابات السفير

تشاو تشنغ

القائم بأعمال 

السفارة الصينية

…. ويضيف السفير الصيني قائلا : في زيارتنا الأخيرة الى عدن والمكلا التقينا كثيرا من المسؤولين اليمنيين ولقد بحثنا معهم سبل تعزيز العلاقات المشتركة وقدمنا معونه طبية كبيرة لليمن مما سيخفف حدة الأزمة الإنسانية في اليمن .

كما  وأننا وخلال

هذه الزيارة التقينا

مع طلاب جامعة عدن

وعرفنا أفكارهم

من خلال المناقشة

ونود تعزيز

التبادل التعليمي

مع طلاب اليمن 

ويضيف أهم مانتنمناه هو تحقيق سلام في اليمن وفي تخفيف حدة التوتر في البحر الأحمر لتهيئة الظروف المناسبة لإعادة الإعمار في اليمن  .

ويضيف اهم اتفاقية وقعناها خلال هذه الزيارة هي اتفاقية إستلام معونة طبية كبيرة لليمن وعشر سيارات اسعاف وعدد من الأسرة الطبية  والمولدات الكهربائية بهدف تخفيف الأزمة الإنسانية اليمنية ، كما وأننا نأمل في دعم مجالات التدريب بما في ذلك دعم تخصص اللغة الصينية في الجامعات اليمنية .

 

ويقول باختصار …. فإننا نشعر بودية بين الدولتين خلال هذه الزيارة ونتمنى النجاح لصديقتنا اليمن ،  والأهم أنه لدينا خطط لنتبادل الكثير من الأفكار لتعزيز التبادل التجاري بين البلدين ، والأن يبدو حجم التبادل التجاري بين الدولتين 3 مليار دولار وانشاء الله سنقدم الكثير من التسهيلات ،  وحتى نرى إن شاء الله كثير من المنتجات الصينية في السوق اليمنية ، كما وأننا ندرس كيف يمكننا  المساهمة في تخفيف أضرار المنخفض الجوي  .

حجم التبادل التجاري

بين الصين واليمن

قبل الحرب

بين 40 – 50

مليار دولار

ويستطرد قائلا : نأمل أن يعود حجم التبادل التجاري بين الصين واليمن الى مستوى قبل الحرب حيث كان  4050 مليار دولار  ، ونتمنى أن يعود الى هذا المستوى وأكثر ، كما نتمنى زيادة حجم التبادل التجاري مع اتفاقية الحزام الطريق في مجال التجارة والصناعة ، وهناك كثير من الشركات الصينية كانت تعمل في اليمن قبل الحرب في أكثر من 10 مشاريع صينية كبيرة في اليمن ،  ولاكنها مع الحرب رجعت الى الصين وتتطلع عودة هذه الشركات الى اليمن بعد إنهاء هذه الحرب .

باختصار ….

تمنى السفير

  تشاو تشنغ

سعادة وأمن اليمن

واعلان السلام

الشامل في اليمن 

معتبرا مشكلة الكهرباء في اليمن من أهم المشاكل ونحن نعرف أن عندكم حاجة ملحة للكهرباء ونتمنى التقدم بمجال الكهرباء في اليمن ولدى الصين خبرات كبيرة في مجال الكهرباء وعملنا كثير من المشاريع في كثير من الدول في مقدمتها باكستان وفي السعودية التي نبني فيها الآن اكبر وأحدث محطة كهربائية هناك . 

ويضيف رأينا طاقة شمسية كبيرة في أسقف المنازل في اليمن وهذه طاقة خضراء تنتجها الصين وكثير من هذه المنتجات صينية وهو منتشرة لأنها جيده وبأسعار منخفضة وتتماشى مع كافة المواسم .

 

الصين تنتج طاقة

شمسية خضراء 

وماشاهدته

على أسطح المباني

في أثناء زيارتي لليمن

 هو من صنع الصين

بجودة عالية

وأسعار منخفضة

…. ويضيف قائلا : تلقت الصين كثير من المنتجات وفي مقدمتها الطرق وهناك كثير من البصمات الصينية في المكلا وعدن وطريق عدن المكلا وجسر المكلا ومستشفى الصداقة في عدن وهناك كادر كبير من الأطباء الصينيين كانوا متواجدين قبل الحرب وسوف نستمتر في تقديم مزيد من المعونات وقدمنا العديد من المعونات خلال ازمة كورونا .

 

… في هذا الجانب تولد الصين كثير من المشاريع في العالم بتكنلوجية صينية ولو سمحت الأوضاع في اليمن سنشارك في اعادة الإعمار لو سمحت الأوضاع الأمنية ووقعنا اتفاقية تعاون اقتصادي وقدره مائة مليون وسنبحث الإستفسادة من تلك المبالغ المرصودة وزيادة حجم مستمروزيادة حجم باستمر  .

 

… مؤكدا بقوله أنه سوف يعقد مؤتمر  التعاون العربي الصيني نهاية هذا الشهر مايو وسوف يطرح مشروع جديد وهو مساعدة اليمن وقد سمعت من السفير اليمني في الصين ان عدد طلاب اليمن في الصين اكثر من ستة آلاف وخمسمائة ، وأغلبهم طب وهندسة وعلاقات دولية وغيرها وهولاء سوف يكونوا خير سفراء صداقة بين اليمن والصين .

 

يبلغ عدد طلاب اليمن

الدارسين في الصين

6500 طالب و طالبة

وأتمنى أن يساهموا

في إعادة اعمار اليمن

بما لديهم من

معارف وعلوم صينية

ويضيف هناك منح صينية وهناك من يدرس على حسابه الخاص وقد تبادلت الآراء مؤخرا مع رئيس اتحاد الطلاب اليمنيين في الصين ولديهم كثير من المخرجات الطلابية اليمنية وأتمنى أن يساهم هولاء في إعادة بناء اليمن ونهضته وأتمنى أنهم يستفيدوا من معلوماتهم التي درسوها في الصين في هذا الجانب في مجال التبادل الثقافي فهو جزء مهم وهو يمثل الحضارة القديمة بين اليمن والصين وسوف نبحث هذا التعاون كون الصين واليمن كونهما عضوان في اتحاد الحفاظ على المدن التاريخية ويعقد كثير من المؤتمرات بهذا المجال ،  وسنعزز معرفتنا معا وبالعالم هنا .

 

كما وأننا ننظم دورات اعلامية ودبلوماسية في المجال الثقافي والتراث وحتى تزداد معرفتنا مع بعضنا البعض وقد كتبت عن مملكة سباء العريقة وحقق فائدة كبيرة في الصين ولدينا دورات في كثير من المجالات ومؤخرا دعونا يمنيين للشراكة في المسابقات التقنية في الصين ونعرف أن اليمنيين مشهورين في معرفتهم التقنية ، ونتمنى تعزيز التعاون معهم في هذا المجال .

وأضاف نتطلع الى انتهاء الحرب في اليمن لأن هذه الحرب تدمر حياة الشعب اليمني ونتمنى أن تتمكن الأمم المتحدة في انهاء الحرب في اليمن ونحن نتعامل مع كافة الأطراف لإحلال السلام في اليمن لأن انهاء الحرب سيتكون سببا في ازدهار اليمن .

 

تبذل الصين

من خلال موقعها

في مجلس الأمن

جهودا كبيرة

في مرحلة ايقاف

الحرب في اليمن

الصين تبذل جهودا في سبيل ايقاف الحرب في اليمن وتبذل جهود في سبيل تعزيز السلام والأمن والعلاقات بين جميع الأطراف في اليمن والجلوس على كرسي المفاوضات والصين عضو فاعل في مجل الأمن وندعم عملية السلام في اليمن باستمرار ونهتم بضمان الممر المائي الدولي في البحر الأحمر وأن استهداف السفن يؤثر على الملاحة الدولية  .

… الصين تبذل جهودا كبيرة في المجال الصحي وكان في اليمن اطباء صينيين في كثير من المستشفيات اليمنية وقدمنا اجهزة طبية متقدمة في التنفس والأطفال والإنعاش وعربات خاصة بالإسعاف  … الخ .

معالي

السفير الدكتور 

شائع الزنداني

وزير الخارجية

على رأس وفد بلادنا 

إلى بكين 

لحضور فعاليات المنتدى

العربي الصيني 

30 مايو 2024

 

اهمية المنتدى

 العربي الصيني

تكمن في بناء منصة

عبر هذا المنتدى

لتعزيز التعاون

بين الصين

والدول العربية

وسيحضر

الرئيس الصيني

هذا المنتدى

وهناك اكثر من

20 دولة عربية

مشاركة

بما فيها اليمن

 

وهدفه الرئيسي

هو رفع وزيادة

 حجم التبادل التجاري

بين الصين

والدول العربية ليصل

في العام 2027

إلى نحو

430 مليار دولار

 

شبكة دنيا المغتربين الإعلامية ممثلة برئيس تحريرها المستشار  عبد الرحمن بشر وكعادتها في متابعة ورصد علاقات اليمن الخارجية بالدول الشقيقة والصديقة ، تابعت ومن خلال حلقة برنامج  لقاء خاص للمذيع المتألق فؤاد التميمي والتي تم بثها عبر قناة عدن الفضائية والتي من خلالها رصدنا العلاقة المتميزة والنموذجية بين الجمهورية اليمنية وجمهورية الصين الشعبية والمعلومات القيمة والمثيرة التي أدلى بها سعادة السفير تشاو تشنغ القائم بأعمال سفارة الصين في بلادنا والتي في مقدمتها الإشادة بأهمية وضرورة وقف الحرب ، وبناء يمن آمن مستقر ومزدهر وتنمية العلاقات والتبادل التجاري وتبادل الخبرات والتأهيل والتدريب .. الخ ، والسؤال الذي يطرح نفسه إذا كان هذا هو شعور وتمنيات السفير الصيني تشاو تشنغ من أجل اليمن فإين شعور وتمنيات المسؤولين و المعنيين باليمن ؟ والذين لم نلمس لدى الكثير منهم هذا الحرص على أمن وسلامة واستقرار اليمن ؟ سؤال كبير يضع أمامه العديد بل الكثير من الإستفسارات ،  وعلامات الإستفهام !!!!!!!

اللهم اصلح شأن اليمن 

وأرزق الوطن البطانة الصالحة

اللهم آآآآآمين 

 

توثيق حصري …

شبكة

دنيا المغتربين الإعلامية 

 

 

شبكة

دنيا المغتربين الإعلامية 

نتابع

نرصد

نوثق

ننشر

 

رابط :

اللقاء الخاص

مع السفير

الصيني باليمن

 السفير تشاو تشنغ

للإستماع ولمشاهدة

المقابلة كاملة

إضغط هنا 

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجاليــــة اليمنيـــة في الولايات المتحدة الأمريكية تنظم الموكب الإستعراضـــي اليمنــي الأمريكي السادس في منطقــة البرونكس بمشاركــــة واسعــة ….

دنيا المغتربين ...